Title

Présent - instant et mise en scène de l'ecriture / ﺍﻟﺤﺎﺿﺮ - ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺃﻭ ﺗﺼﺪﺭ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﻜﺘﺎﺑﺔ

Authors

Randa Sabry

Program

ALIF

Find in your Library

http://www.jstor.org/stable/521586

All Authors

Sabry, Randa; ﺻﺒﺮﻱ, ﺭﻧﺪﺓ

Document Type

Research Article

Publication Title

Alif: Journal of Comparative Poetics

Publication Date

1989

doi

https://www.doi.org/10.2307/521586

Abstract

[يطرح هذا البحث بعض التأملات حول ظاهرة ملفتة للنظر في القص تتعلق بزمن السرد ولكنها تجاوزه ، وهذه الظاهرة هي توقف مسار القص في نصوص روائية أو في سِيَر ذاتية واقتحام عملية الكتابة نفسها لفضائه ٠ هذه العملية تظل - في كثير من الأحيان - مضمرة ومستترة ، ولكنها في بعض الأحيان تطفو على السطح وتفرض نفسها على ساحة النص وهذا بشكل خاص في النصوص ذات الطبيعة الاستطرادية ، حيث يلجأ الكاتب إلى راوﹴ يقتحم النص ويعطي لنفسه الحق في التعليق على الطرق والوسائل التي ﺗﹸﻤﺎﺭﺱ بها الكتابة وهكذا تتكشف مغامرات الإنشاء وعثراته ٠ وترتبط هذه الظاهرة ارتباطاﹰ وثيقاﹰ بصيغة زمنية معينة هي الحاضر - اللحظة ؛ وتتصارع من ثم في داخل النص قوتان متغايرتان : قوة الاستمرار وقوة التشتت والتشعب وغالباﹰ ما تنتصر الأولى على الثانية ولكن هناك نوعية من النصوص تخضع لبعض تجليات القوة الثانية ٠ يعد البحث عن الزمن الضائع لمارسيل بروست مثاﻻﹰ للنصوص التي تحاول قهر الزمن وطمس معالمه بالإضافة إلى إخفاء معالم عملية الكتابة ، على عكس أعمال روائيين مثل فيلدنج وسويفت وديدرو وتوماس مان ٠ وثمه وسيلتان لعرض اقتحام عملية الكتابة نفسها للنص : وسيلة تقدم الحاضر - اللحظة في سطوعها واكتمالها ووسيلة تبرز التلمس والمحاولة والتردد والتشكك في مجموعة من المحاولات المتعثرة : فيصعب الإمساك بالحاضر - اللحظة بسبب طبيعة الحاضر الزائلة بالإضافة إلى تعدد القيم الزمنية للحاضر ٠ وتمكن المفارقة الحقيقية في كيفية نقل التوقف عن عملية الكتابة نفسها ، وصياغة هذا الفراغ الكتابي ٠ فتتعلق اليد وتكف عن الممارسة وتمتليء اللحظة بشحنة عاطفية خانقة ٠ وهذا الحاضر - اللحظة يعبِّر في النهاية عن المجاهدة الكتابية في توترها وإبداعها في آنﹴ واحد ٠]

First Page

8

Last Page

21

This document is currently not available here.

Share

COinS