Title

Past, Present and Future in Poetry: MacDiarmid and the Scottish Revival / ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻭﺍﻟﺤﺎﺿﺮ ﻭﺍﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻌﺮ: ﻣﺎﻛﺪﻳﺮﻣﻴﺪ ﻭﺍﻹﺣﻴﺎﺀ ﺍﻟﺴﻜﻮﺗﻠﻨﺪﻱ

Authors

Cherien Lennie

Program

ALIF

Find in your Library

http://www.jstor.org/stable/521589

All Authors

Lennie, Cherien; ﻟﻴﻨﻲ, ﺷﻴﺮﻳﻦ

Document Type

Research Article

Publication Title

Alif: Journal of Comparative Poetics

Publication Date

1989

doi

https://www.doi.org/10.2307/521589

Abstract

[طغى الأدب الانجليزي علي الآداب الإقليمية في بريطانيا - بما في ذلك الأدب السكوتلندي والإيرلندي والويلزي - التي توظف اللغات واللهجات المحلية للتعبير الجمالي٠ وقد كان الشاعر السكوتلندي هيو ماكديرميد ( ١٨٩٢-١٩٧٨ ) ، وهو من أكبر شعراء القرن العشرين ، وراء إحياء شعر سكوتلندي ، لا بمعناه الإقليمي الضيق ، بل كرافد من روافد رؤية العالم الحداثية ٠ وقد سعى ماكديرميد بتصوره للأدب وإنجازاته الشعرية إلى مجاوزة الصبغة الفولكلورية وطرافة اللهجة المحلية في الأدب ، ليقدم شعراﹰ عالمياﹰ يزاوج فيه بين التجربة الشخصية والكلية الإنسانية ، بين التراث الغربي والشرقي ، وبين البعد الأسطوري والسياسي ٠ فرجوعه إلى الماضي بأصوله التراثية كان من أجل توكيد انتمائه القومي كما أن توظيفه وتأثره بالآداب والأسلوبيات الشرقية مؤشر لأمميته ؛ فقد كان مناضلاﹰ قومياﹰ وشيوعياﹰ ، وكان يحسّ بكل ما هو مهمّش ومستبعد في الحضارة الأوربية ، بما في ذاك الروافِد الكِلتية والسلافية ٠ ولهذا تجاوب تجاوباﹰ عميقاﹰ مع لغة تشارلز داوتي الذي كتب عن رحلاته في صحراء الجزيرة العربية بأسلوب ذي طابع عربي ، مما جعل ماكديرميد يرى فيه مقابلاﹰ مطلوباﹰ للطابع اللاتيني الذي يسود الأسلوبية الإنجليزية ٠ وقد قام ماكديرميد بكتابة قصائد ذات نفس ملحمي ، جامعاﹰ فيها بين دور الشاعر القبلي في التاريخ الأدبي السكوتلندي وبين دور الشاعر الطليعي في الثقافة المعاصرة الجامعة ٠ وفي شعره يلتحم العلم بالفن والحقيقة بالخيال الشعري ، وبذاك وقف ماكديرميد أمام تيار التجزئة والتفتيت في المعرفة ، مخاطباﹰ بذلك قراء المستقبل ، كما أنه استلهم خرافات الماضي ليقدم رؤية تقدمية منفتحة على الآتي ٠]

First Page

50

Last Page

69

This document is currently not available here.

Share

COinS